إزاى تحمى نفسك من جوجل أوالفيس بوك

أحذر وأنت تتعامل

قال الدكتور محمد الجندي خبير أمن المعلومات، أن التكنولوجيا هي أداة من أدوات العولمة المستخدمة فى السيطرة على العالم، وأن كلما تطورت التكنولوجيا هذا يؤدي إلى السيطرة الأكبر للعالم.

صرح خبير أمن المعلومات خلال حواره التليفزيوني أن تكنولوجيا البيانات أو المعلومات هي المحرك الأساسي فى القرن 21 مفسرا ذلك فى أن من يكون لدية القدرة على جمع هذه البيانات وتحليلها وأستخراج معلومات أقتصادية وسياسيا وعسكريا سيمتلك السيطرة فى القرن 21 .

وأشار الدكتور الجندي، أن جميع الشركات الكبيرة مثل جوجل وفيس بوك وشركات أخري جميعها مملوكة لأجهزة أستخبارات، مضيفا أن الحرب القادمة ستكون حرب معلومات وأن من يمتلك المعلومات الكافية يستطيع أستغلالها ضد الطرف الأخر فهو من سيكون المتحكم فى النهاية.

وأوضح الدكتور الجندي ، أن الحرب لم تصبح الأن بالشكل التقليدي كما كان فى السابق وأن الحرب الأن أصبحت فى من يمتلك المعلومات الكافية على الطرف الأخر، موضحا أن الهجمات ستكون معتمدة على كم المعلومات المملوكة لدى كل طرف عن الأخر وكم التضليل الذى يستطيع كل طرف من نشره ضد الجانب الأخر

حفظ الله مصرنا جيشا وحكومه وشعبا وكفانا شر الارهاب

آخر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: